3. 4. 2. عيد القيامة

3. معلولا > 3. 4. أعياد واحتفالات > 3. 4. 2. عيد القيامة

أو كما يدعى في معلولا بالعيد الكبير، فهو عيد الأعياد وأهمها على الإطلاق. ويدعى أيضاً بعيد الفصح المسيحي والذي يعني العبور من الموت الى الحياة بالقيامة. والتالي هو لمحة عامة عن هذا العيد وتقاليده وعاداته في معلولا.

3. 4. 2. 1. ترتيب أزمنة العيد:

فترة تهيئة، تتألف من أربعة آحاد هي:

  1. أحد الفريسي والعشار
  2. أحد الإبن الشاطر
  3. أحد الدينونة (أحد مرفع اللحم)
  4. أحد الغفران (أحد مرفع الجبن)

يليها الصوم الكبير، والذي يتألف من خمسة آحاد هي:

  1. أحد الأيقونات المقدّسة
  2. أحد الذخائر المقدّسة
  3. أحد السجود للصليب (أحد الزهور)
  4. أحد يوحنا السلّمي
  5. أحد مريم المصرية

وينتهي الصوم الكبير يوم سبت لعازر الذي يسبق أحد الشعانين.

ومن عشية أحد الشعانين يبدأ صوم أسبوع الآلام الذي يتوّج بخميس الأسرار والجمعة العظيمة.

ثم يليه سبت النور وأحد القيامة وإثنين الباعوث وما يليه.

وطبعاً كل تذكار وكل أحد ممسوك لعائلة معينة تهتم به وتتوارثه جيلاً بعد جيل.

3. 4. 2. 2. فترة التهيئة:

قبل أحد مرفع اللحم بأسبوع تبدأ الأمّ المعلوليّة بعمل تنظيف كامل لمنزلها، وذلك لتجهيزه لاستقبال الصوم والعيد بالطهارة والنظافة.

ويوم أحد مرفع اللحم تحضّر لعائلتها وجبة غنية باللحم، فلن يتناولوا بعد هذا اليوم أياً من اللحوم لأكثر من شهر ونصف. وبعد إنتهاء الأحد التالي أحد مرفع الجبن سيتوقفون عن تناول مشتقات الحليب أيضاً.

3. 4. 2. 3. الصوم الأربعينيّ (الصوم الكبير):

من الساعة الثانية عشرة ليلاً من أحد مرفع الجبن يبدأ الصوم الكبير، حيث ينقطع الصائم عن تناول كل المنتجات الحيوانية من لحوم وأسماك وبيض ومشتقات حليب وغيرها، ويكتفي بالمنتجات النباتية. كما يصوم بشكل كامل عن الطعام والشراب يومياً من الثانية عشرة ليلاً وحتى الثانية عشرة ظهراً.

في أول يوم من الصوم الكبير كان الرهبان يخرجون من أديرتهم لإلقاء العظات ولحث الناس على الصلاة والصوم وأعمال الخير والتقشّف والإتضاع وترويض النفس والجسد، ولهذا سمي بإثنين الراهب، وفيه تطبخ الأم المعلوليّة “مجدّرة”، والتي تتألف من البرغل والعدس.

يتوجه المعلوليّ صباح كل يوم الى عمله، وفي الساعة الثانية عشرة يدق جرس الكنيسة لإخبار الناس بأن وقت الفطور قد حان، فيخرج زوادته ومياهه ليأخذ استراحة الفطور، وبعدها يعود الى عمله. وفي الساعة الرابعة يتوجه الى الكنيسة للمشاركة بالقداس الإلهي.

وفي الآحاد الثلاثة الأولى يتم تكريم الأيقونات ثم ذخائر القديسين المحفوظة في الكنائس (أو قطعة من عود الصليب) ثم الصليب المزيين بالورود، فيحملونهم ويدورون بهم في الكنيسة ثلاثة دورات ليتبارك منهم المؤمنون.

3. 4. 2. 4. أحد الشعانين والأسبوع العظيم المقدّس (أسبوع الآلام):

في قدّاس أحد الشعانين يدور الأطفال بشموع مزينة بأغصان زيتون وورود، وأما الصغار جداً فيحملهم ذووهم أو أشابينهم. وفي نهاية القداس يوزّع الكاهن أغصان الزيتون على المؤمنين للبركة.

في خميس الأسرار يتم قراءة 12 إنجيلاً، ويضيئون شمعة في نهاية كل إنجيل، وتكون شبيبة الكنيسة قد أعدّت مجسّماً للجلجلة ليتم بشكل رمزي رفع المسيح على الصليب قارعين أجراس الكنائس قرعة حزن (تربيعة وبعدها توقف لثواني ثم تربيعة وهكذا…).

الشكل 3. 4. 2. 4. 1: صمدة الجلجلة 2008 {© ريمون وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 4. 2: المصلوب في قمة الجبل 2009 {© ريمون وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 4. 3: رفع المصلوب على صليب رأس الصخرة منتصف ليل الخميس 2010 {© ريمون وهبي}

في صباح الجمعة العظيمة يتم تنزيل المصلوب بقدّاس، ويلفّ وشاح أرجواني على الصليب. وظهراً وكرمز للخل والمرارة الذي سقاه الجنود للمسيح تطبخ الأم المعلوليّة بطاطا بالخل أو عدس بحامض.

وفي الساعة السادسة يبدأ قداس جناز المسيح، حيث تكون الشبيبة قد أعدّت صمدة في الباب الملوكي وعليها أيقونات وورود وأمامها النعش (صندوق خشبي مزين بالمرجان على جوانبه وبالغار والورد على شكل قبة)، وفي آخر القداس تقريباً يتقدم أربعة من كبار العمر الذي يرتدون اللباس المعلولي التقليدي ليحملو النعش ويدورو به في الكنيسة وخلفهم المؤمنون حاملين الشموع بموكب مهيب. وفي نهاية القداس يتم توزيع أغصان المرجان والغار والورد على المؤمنين للبركة.

الشكل 3. 4. 2. 4. 4: تزيين النعش 2018 {© ادوار وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 4. 5: صمدة الجمعة العظيمة 2011 {© ريمون وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 4. 6: اللباس المعلولي التقليدي 2009 {© ريمون وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 5. 7: زينة الكنيسة ليل السبت 2010 {© ريمون وهبي}

الشكل 3. 4. 2. 4. 8: الجلجلة والقبر 2018 {المصور غير معروف}

الشكل 3. 4. 2. 5. 9: تزيين الكنيسة ليل السبت 2009 {© ريمون وهبي}

خلال إنجيل قداس يوم السبت العظيم المقدس (سبت النور) يقرأ الكاهن ثلاث مرات رد الملاك على حاملات الطيب: “ليس هو ههنا، لأنه قام كما قال!” إنجيل متى 28: 6، ويقرع معه جرس الكنيسة ثلاث تربيعات، ويستبدل الوشاح الأرجواني بآخر أبيض، كما يتم توزيع الشموع على المؤمنين ثم تضاء من شمعة الكاهن، وتحصل دورة الشموع.

3. 4. 2. 5. أحد القيامة وإثنين الباعوث:

من الساعة الثانية عشرة وحتى الساعة الرابعة والنصف من فجر يوم أحد القيامة يقرع شبان البلدة أجراس الكنائس فرحاً (تربيعات متتالية دون توقف).

الشكل 3. 4. 2. 5: قرع جرس كنيسة القديس لاونديوس 2009 (نُهِب في 2013) {© ريمون وهبي}

وفي الساعة الخامسة يبدأ الإحتفال بقداس الهجمة، حيث يقف الكاهن ومعه المؤمنون أمام باب الكنيسة المغلق، وفي آخر صلاة الهجمة يقرأ الكاهن الإصحاح 24 من سفر المزامير قارعاً على الباب، وبعد القرعة الثالثة يتم فتح الباب ليدخل الكاهن وخلفه الشعب على صوت قرع أجراس الفرح معلنين قيامة المسيح: “المسيح قام من بين الأموات، ووطئ الموت بالموت، ووهب الحياة للذين في القبور.”

وهكذا ينتهي الصوم بشكل كامل، ويبدأ زمن الفصح والقيامة والفرح، حيث يعود المعلولي الى منزله ليتناول فطوره والذي غالباً يكون بيضاً، وتبدأ الزيارات وتبادل المعايدات “المسيح قام… حقاً قام”، ويقدم المضيف للمعايدين قهوة مرّة، وحديثاً الشوكولا والملبّس وغيرها.

في الساعة الثانية ظهراً من يوم الإثنين يُحتفل بقداس الباعوث، حيث يتم قراءة الإنجيل بكل اللغات التي يعرفها أبناء الرعية، وتحصل دورة أطفال بالشموع مشابهة لدورة الشعانين. بعد انتهاء القداس كان المعلوليون قديماً يتوجهون الى جنينة مار سركيس ومعهم بعض الأطعمة والمشروبات ويرافقهم قوّالة ومغنّون ليقضوا يومهم في الغناء والفرح، ولاحقاً تحوّل هذا الاحتفال الى دبكات في ساحات الأديرة، ومؤخراً تحوّل الى إستعراض للفرقة الموسيقية الكشفية.

وأما عادة تلوين البيض فهي عادة قديمة، حيث كانوا يستخدمون مواد طبيعية لتلوينها، أما اليوم فقد انتشرت الصباغ الصناعية والبيض المصنوع من الشوكولا وبيض الزينة وغيرها.

3. 4. 2. 6. طرق تلوين البيض بألوان طبيعية:

الشكل 3. 4. 2. 6: تلوين البيض بألوان طبيعية {rock_the_stock Fotolia}

يفرح الأطفال كثيراً بالبيض الملوّن، كما أنه يعتبر من أساسيات عيد الفصح وإثنين الباعوث. وبالطبع يمكننا تقديم بيض ملوّن صحيّ لأطفالنا عوضاً عن الملوّن بصباغ صناعية أو المصنوع من الشوكولا التي يمكن أن تكون مضرة في حال الإكثار منها. جمعت لكم بعض الأفكار لتلوين البيض بألوان صحيّة وطبيعيّة ومتوفرة في كل منزل.

للحصول على الألوان الآتية تحتاج:

  • وردي أو أحمر: شوندر مفروم ماء الورد أو قشر التفاح الأحمر أو عصير التوت أو عصير العنب الأحمر.
  • برتقالي: جزر مبروش أو معصور، كركم مطحون مع قشر البصل الأحمر أو مع قليل من الشوندر.
  • أصفر أو ذهبي: كركم مطحون أو زعفران أو زنجبيل أو فول سوداني مقشر أو أي نوع من المكسّرات.
  • بني: شاي أسود أو حبوب البن أو القهوة مع أو بدون قشر البصل الأحمر.
  • أخضر: سبانخ تعطي أخضر غامق، وبقدونس أو نعناع أو متة أو شاي أخضر تعطي فاتح، وملفوف بنفسجي على بيض بني يعطي اللون الأخضر.
  • أزرق: عصير ثوث أزرق أو ملفوف أحمر أو بنفسجي مفروم على بيض أبيض.
  • ألوان مختلفة: اخلط عدة مكونات معاً.

يمكن أيضاً استخدام ثلاثة ظروف من الشاي أو الزهورات التي تحتوي على أي من المكونات السابقة.

الطريقة:

  1. افرم أو اطحن أو قطّع النبات لقطع صغيرة.
  2. إملأ الوعاء بالماء.
  3. ضع أحد المكونات السابقة في الماء واتركه ليغلي جيداً.
  4. اتركه منقوعاً لفترة من الوقت ليعطي لوناً أقوى.
  5. أضف ملعقتين كبيرتين من الخل الأبيض لتثبيت اللون.
  6. أضف البيض المسلوق واتركه لمدة ساعة أو أكثر لإعطاء لون أقوى.

يختلف اللون الناتج باختلاف لون البيضة الأساسية سواء كان بني أم أبيض، والألوان المذكورة في الأعلى تنتج غالباً في حال استخدام بيض مائل للبياض. وأما درجة تشبّع اللون فتختلف بحسب كمية المواد المستخدمة للتلوين والمدة المعطاة لإكتساب اللون.

للتفنن في تزيين البيض يمكن استعمال الطرق التالية:

  • إضافة ملعقة زيت زيتون أو طهي الى مزيج التلوين قبل وضع البيض ليعطيه تموجات لونية.
  • ربط أو لصق أشكال أو أوراق نباتات مختلفة على البيضة قبل وضعها في الماء، وعند انتهاء التلوين تزال ليبقى تحتها زخرفة بلون البيضة الأصلي.
  • بعد تلوين البيض يمكن الرسم عليه باستخدام أقلام فلوماستر أو تلوين.

أفكار أخرى يمكن استخدامها:

أتمنى لكم ولأطفالكم أعياداً مباركة ملؤها الفرح.

ريمون وهبي   06/04/2022

ماذا يمكنك القراءة الآن:

error: Content is protected !!